Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
  #1  
قديم 29May2016, 13:37
أبوجمانة الليبي أبوجمانة الليبي غير متواجد حالياً
حرسه الله
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: ليبيا في مدينة غريان
المشاركات: 81
افتراضي استفسار

ما حكم تسمية المولود باسم ((خليفة )) على اسم والدي أفيدونا بأقوال العلماء بارك الله فيكم ؟
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 30May2016, 14:47
أبومحمد بن محمد العوامي أبومحمد بن محمد العوامي غير متواجد حالياً
حرسه الله
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 19
افتراضي

رتب بعض أهل العلم مراتب استحباب التسمية كما يلي :
المرتبة الأولى : استحباب التسمية بهذين الاسمين : عبدالله ، وعبدالرحمن ، وهما أحب الأسماء إلى الله تعالى ، كما ثبت الحديث بذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث ابن عمر رضي الله عنهما الذي رواه مسلم وأبو داود وغيرهما .
المرتبة الثانية : استحباب التسمية بالتعبيد لأي من أسماء الله الحسنى ،مثل : عبدالعزيز ، عبدالملك .
المرتبة الثالثة : التسمية بأسماء أنبياء الله ورسله ، لأنهم سادات بني آدم ، وأخلاقهم أشرف الأخلاق ، وأعمالهم أزكي الأعمال ، فالتسمية بأسمائهم تذكر بهم وبأوصافهم وأحوالهم .
المرتبة الرابعة : التسمية بأسماء الصالحين من المسلمين، فقد ثبت من حديث المغيرة بن شعبة رضي الله عنه عن النبي : " أنهم كانوا يسمون بأسماء أنبيائهم والصالحين من قبلهم " رواه مسلم.
المرتبة الخامسة : ثم يأتي من الأسماء ما كان اسماً عربياً وصفاً صادقاً للإنسان بأن يكون حسن المبنى والمعنى لغة وشرعاً، ويخرج بهذا كل اسم محرم أو مكروه، إما في لفظه أو معناه أو فيهما كليهما، وإن كان جارياً في نظام العربية ، كالتسمي بما معناه التزكية، أو المذمة، أو السب، بل يسمى بما كان صدقاً وحقاً.
قال الطبري رحمه الله : " لا ينبغي التسمية باسم قبيح المعنى، ولا باسم يقتضي التزكية له ، ولا باسم معناه السب ، ولو كانت الأسماء إنما هي أعلام للأشخاص، ولا يقصد بها حقيقة الصفة. لكن وجه الكراهة أن يسمع سامع بالاسم، فيظن أنه صفة للمسمى، فلذلك كان صلى الله عليه وسلم يحول الاسم إلى ما إذا دعى به صاحبه كان صدقاً ".
قال : " وقد غير رسول الله عدة أسماء " انتهى.
وللأسماء أيضا جملة آداب يحسن أخذها بالاعتبار ما أمكن :
1 - الحرص على اختيار الاسم الأحب ، وذلك وفقاً للمراتب السابق ذكرها .
2 - مراعاة قلة حروف الاسم ما أمكن.
3 - مراعاة خفة النطق به على الألسن.
4 - مراعاة التسمية بما يسرع تمكنه من سمع السامع.
5 - مراعاة الملائمة، فلا يكون الاسم خارجاً عن أسماء، أهل طبقته وملته وأهل مرتبته.
وهذا أدب مهم رفيع، وإحساس مرهف لطيف، نبه عليه العلامة الماوردي رحمه الله في كتابه "نصيحة الملوك". (ص167)

واسم ( خَليفة ) اسم علم مذكر، وقد يؤنث . جمع خلائفُ وخُلَفاءُ :
ومعناه من يخلف غيره ويقوم مقامه قال تعالى : ( يَادَاوُدُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الأَرْضِ ) ، وقال تعالى : (وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ قَوْمِ نُوحٍ ) .
وعلى هذا يكون اسم ( خليفة ) في المرتبة الخامسة السابق ذكرها ، والله أعلم .



رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 19:24.


شبكة البيّنــــة السلفية © 2009

a.d - i.s.s.w


Security by i.s.s.w