عرض مشاركة واحدة
  #39  
قديم 13Nov2013, 13:26
عصام بن عبد السلام عصام بن عبد السلام غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 182
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الليث منذر الحامدي مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
إلى الأخ شعبان معتوق سلمه الله ، لعلك تعيد النظر في تعليقك :( إن أمَّتُنا ـ بحمد الله ـ تنتمي إلى خيرِ فكرٍ, )
حيث ان الاسلام ليس بفكر وانما هو وحي ودين يدان به ، وقد نبه على هذا الخطأ غير واحد من العلماء تنبه بارك الله فيك
أحسنت أخي منذر وجزاك الله خيراً على هذا التنبيه ، وجزى الله أخانا شعبان خيراً على تفاعله ومحبته الخير لإخوانه السلفيين.
وهذا كلام بعض أهل العلم في الموضوع:
قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى حول استعمال مصطلح ( الفكر الإسلامي) :
" كلمة فكر إسلامي من الألفاظ التي يُحذّر منها؛ إذ مقتضاها أننا جعلنا الإسلام عبارة عن أفكار قابلة للأخذ والرد، وهذا خطر عظيم أدخله علينا أعداء الإسلام من حيث لا نشعر".
[المناهي اللفظية ألفاظ ومفاهيم في ميزان الشريعة ]


يقول فضيلة الشيخ سعد بن عبد الرحمن الحصين-حفظه الله تعالى- في مقال له بعنوان:(الفكر الإسلامي يخالف الوحي والفقه):
والفكر (الإسلامي) بلا شك قابل للتغيّر والتبدّل والتناقض والانحراف والخطأ، لاختلاف آراء المفكرين باختلاف أقدارهم و”كل ابن آدم خطّاء”، ولتغيّر نظر المفكّر نفسه بين أمسه ويومه وغده، ولكن الوحي الإلهي لا يتغيّر ولا يتبدّل ولا يتناقض ولا يخطئ لأن الخالق العليم الخبير الحكيم أنزله بعلمه، وهو أعلم بخلقه في الماضي والحاضر والمستقبل، وهو أعلم بما يُصلحهم وما يَصْلح لهم؛ وليس عليهم في الدين إلا الإتباع، أما الابتداع والاختراع في الدّين فهو استدراك على الله وعلى رسوله، ومعصية حَرِيَّة ألاّ تُغْفر بدون التوبة قبل الموت؛ فهي مثل الشّرك بالله ليس لها من دوافع الغرائز البشريّة ما تُعْذر به، وهي ـ مثله ـ من معاصي الشّبهات التي هي أكبر من معاصي الشّهوات قال الله تعالى: {إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ} [النساء: 48].
منقول من موقع الشيخ وفقه الله تعالى.
رد مع اقتباس